Hamdan bin Mohammed launches Dubai Centre for Artificial Intelligence to accelerate AI adoption in government

 Hamdan bin Mohammed launches Dubai Centre for Artificial Intelligence to accelerate AI adoption in government

– بحضور أحمد بن محمد. – حمدان بن محمد يؤكد : “دبي ستكون الأفضل عالمياً في توظيف الذكاء الاصطناعي في القطاع الحكومي”. – سموه وجّه بتشكيل فرق عمل في جميع الجهات الحكومية بدبي لتوظيف أحدث الأدوات والتطبيقات التكنولوجية في تطوير مشاريع وخدمات حكومية مبتكرة – حمدان بن محمد:  – “دبي تواصل العمل على مدار الساعة لتحقيق رؤية وتوجيهات محمد بن راشد بأن تكون الأفضل دائماً في الاستعداد للتحولات التكنولوجية المستقبلية” . – “تطبيقات تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي التوليدي ستكون إحدى أدوات العمل والإنجاز في قطاعنا الحكومي”. – “سنشهد تغيرات جذرية في مجالات الصحة والتعليم والاقتصاد والإعلام وقطاعات العمل الحكومي .. لكن دبي بدأت الاستعداد لها من الآن”. – تحديد القوانين والسياسات والتشريعات الضرورية، وتمكين المهارات والخبرات، وتبني التقنيات الحديثة وتعزيز الابتكار ثلاثة محاور رئيسية للمركز . – مؤسسة دبي للمستقبل وهيئة كهرباء ومياه دبي ومجلس دبي للإعلام وهيئة دبي الرقمية سيتولون الإشراف على تنفيذ أهداف ومخرجات المركز الجديد.   دبي في 8 يونيو / وام /  أطلق سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس أمناء مؤسسة دبي للمستقبل، بحضور سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، النائب الثاني لحاكم دبي رئيس مجلس دبي للإعلام، “مركز دبي لاستخدامات الذكاء الاصطناعي” في “منطقة 2071” بأبراج الإمارات في دبي، بهدف دعم الجهات الحكومية بإمارة دبي في توظيف تكنولوجيا المستقبل بشكل عملي وفعّال استعداداً للتحولات الجذرية القادمة في مختلف القطاعات الحيوية.                             وأكد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، أن دبي تواصل العمل على مدار الساعة لمواكبة سرعة التطور التكنولوجي في مجال الذكاء الاصطناعي وتقنيات المستقبل لتحقيق رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أن تكون دبي أفضل مدن العالم في الاستعداد لتحديات وفرص المستقبل وتغيراته القادمة.                             وقال سموه: دبي ستكون الأفضل على مستوى العالم في مجال توظيف الذكاء الاصطناعي في مختلف جهاتها الحكومية، وسيكون هذا المركز الجديد الداعم الأول لتحقيق هذا الهدف وتطوير خدمات مستقبلية ترتكز على مواكبة التحولات المتسارعة في الإمكانات التكنولوجية. ( فِرَق عمل )                             ووجّه سمو ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي بتشكيل فرق عمل في جميع الجهات الحكومية بدبي لتطبيق أدوات الذكاء الاصطناعي التوليدي في تطوير أداء العمل الحكومي وتقديم أفضل الخدمات الحكومية بالاعتماد على التقنيات المستقبلية؛ وقال سموه: تطبيقات تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي التوليدي ستكون إحدى أدوات العمل والإنجاز في قطاعنا الحكومي، التطور التكنولوجي سريع جداً، ونريد في دبي أن نكون بنفس السرعة في تجربته واختباره واستخدامه وتسخيره لمصلحة الناس، ونريد أن تكون هذه التطبيقات الحكومية ذات نتائج واضحة.                             ويهدف “مركز دبي لاستخدامات الذكاء الاصطناعي” إلى تدريب 1000 موظف حكومي من أكثر من 30 جهة حكومية على استخدامات الذكاء الاصطناعي، بما يسهم برفع إنتاجية الموظفين الحكوميين بفضل هذه التطبيقات، إضافة إلى إطلاق مشاريع تجريبية وتحسين الخدمات الحكومية التي يمكنها الاستفادة من هذه التطبيقات، فضلاً عن دعم أكثر من 20 شركة ناشئة في هذا المجال التكنولوجي المتقدم من دولة الإمارات والعالم.                                 وأضاف سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم: نؤمن في دبي بأن تطور تطبيقات الذكاء الاصطناعي ستكون أداة تدعم تحقيق رؤية دبي للمستقبل، ولن تكون هذه القفزات التكنولوجية الهائلة التي نشهدها حالياً إلا مجرد البداية في رحلة البشرية نحو مستقبل جديد ومختلف بالكامل، ومن المؤكد سنشهد تغيرات جذرية في مجالات الصحة والتعليم والاقتصاد والإعلام وقطاعات العمل الحكومي.. لكن دبي بدأت الاستعداد لها من الآن.                             حضر إطلاق مركز دبي لاستخدامات الذكاء الاصطناعي، معالي محمد بن عبدالله القرقاوي، وزير شؤون مجلس الوزراء نائب رئيس مجلس الأمناء العضو المنتدب لمؤسسة دبي للمستقبل، ومعالي عمر سلطان العلماء، وزير دولة للذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات العمل عن بُعد، ومعالي عبدالله محمد البسطي، الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، ومعالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، وسعادة حمد عبيد المنصوري، المدير العام لهيئة دبي الرقمية، وسعادة خلفان جمعة بلهول، الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل.  ( إشراف )                             وستشرف مؤسسة دبي للمستقبل وهيئة كهرباء ومياه دبي ومجلس دبي للإعلام وهيئة دبي الرقمية، على تنفيذ أهداف ومخرجات “مركز دبي لاستخدامات الذكاء الاصطناعي” بالتعاون مع مختلف الجهات المعنية، وخاصة في مجال تطوير التشريعات المتعلقة بتطبيقات الذكاء الاصطناعي، وتنفيذ خطط العمل المستقبلية، واستقطاب أفضل الحلول العالمية، ودعم المواهب الوطنية والواعدة.                              ويأتي إطلاق هذا المركز تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بضرورة الاستفادة من تقنيات الذكاء الاصطناعي الجديدة وتأثيراته المستقبلية على القطاعات الحكومية والإعلامية وغيرها، وكيفية التعامل الإيجابي والآمن مع هذه التقنيات في ظل التوقعات العالمية بنمو قيمة قطاع الذكاء الاصطناعي التوليدي من 10 مليارات دولار أمريكي في عام 2022، إلى 110.8 مليار دولار أمريكي بحلول عام 2030، وبمعدل نمو سنوي يبلغ 34.3 %.                             وسيسهم الذكاء الاصطناعي التوليدي (Generative AI) بنحو 10% من حجم البيانات المنتجة عالمياً بحلول 2025، ومن المتوقع أيضاً أن يتم اكتشاف أكثر من 30٪ من الأدوية والمواد الجديدة بشكل منهجي باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي التوليدي خلال العامين المقبلين. ( محاور رئيسية )                             وسيركز “مركز دبي لاستخدامات الذكاء الاصطناعي” على 3 محاور رئيسية خلال الفترة المقبلة تشمل: تحديد القوانين والسياسات والتشريعات الضرورية، وتمكين المهارات والخبرات، وتبني التقنيات الحديثة وتعزيز الابتكار؛ وسيسهم المركز في تطوير التشريعات والقوانين المتعلقة باستخدام التكنولوجيا الحديثة ودراسة التأثيرات الأخلاقية والاجتماعية لتطبيقات الذكاء الاصطناعي التفاعلي (Generative AI)، وتماشيها مع القيم المجتمعية والإنسانية في دبي والعالم.                             كما سيتم التعريف بأهمية استخدامات الذكاء الاصطناعي التوليدي عبر تنظيم ورش عمل وبرامج تدريبية متخصصة تتيح للفرق الحكومية والباحثين والمتخصصين في مجال الذكاء الاصطناعي فرصة الاطلاع على أفضل الممارسات والخبرات العالمية، إضافة إلى التواصل مع مختلف شرائح الجمهور لزيادة الوعي والاهتمام بإمكانات وفوائد الذكاء الاصطناعي التفاعلي عبر مجموعة متنوعة من الفعاليات والمحاضرات والجلسات الحوارية. ( الذكاء الاصطناعي التوليدي في القطاع الحكومي )                               وسيسهم مركز دبي لاستخدامات الذكاء الاصطناعي في تعزيز أداء القطاع الحكومي عبر توظيف هذه التقنيات في مختلف المجالات بما في ذلك استخدام الذكاء الاصطناعي لإجراء محاكاة لدراسة التغيرات وتأثير السياسات والتشريعات الجديدة، والتنبؤ بنتائج السيناريوهات المختلفة، فضلاً عن تقييم فعالية البرامج المختلفة، ودعم عملية صناعة القرار في القضايا المعقدة.                              وستسهم هذه التطبيقات أيضاً في تحسين كفاءة العمل الحكومي وتقليل التكاليف والمساعدة في إدارة المستندات والمشاريع، وتبسيط إجراءات وعمليات المشتريات بما يسهم في الحد من حالات التأخير، وتحسين التواصل بين مختلف الإدارات والموردين.                             وسيعمل المركز على دعم تطوير الخدمات الحكومية المخصصة للمستخدمين والتنبؤ باحتياجاتهم وتفضيلاتهم، وتوفير قنوات تواصل لتسهيل الخدمات للجمهور، والاعتماد على أدوات تحليل البيانات من أجل تحديد الاتجاهات السائدة والأنماط والرؤى التي يمكن أن تساعد الجهات الحكومية في اتخاذ قرارات مبنيّة على أساس معرفي، إضافة إلى استخدام الذكاء الاصطناعي التوليدي في تقديم أفضل الخدمات الحكومية لتلبية احتياجات سكان إمارة دبي. (منصة للتعاون وتعزيز ريادة دبي)                             ويمثل مركز دبي لاستخدامات الذكاء الاصطناعي منصة للتعاون بين مختلف الجهات الحكومية والخاصة والأكاديمية لتطوير تطبيقات الذكاء الاصطناعي وتقديم خدمات ومنتجات مبتكرة تتبنى أحدث تقنيات المستقبل.                             كذلك، ستسهم مخرجات المركز في ترسيخ مكانة دبي كمركز رائد للبحث والتطوير والابتكار في مجال الذكاء الاصطناعي على مستوى المنطقة من خلال التعاون مع كبرى شركات التكنولوجيا العالمية والمنظمات الدولية والمؤسسات المعنيّة.

H.H. Sheikh Hamdan bin Mohammed bin Rashid Al Maktoum, Crown Prince of Dubai, Chairman of Dubai Executive Council and Chairman of the Board of Trustees of the Dubai Future Foundation (DFF), today announced the launch of the Dubai Centre for Artificial Intelligence (DCAI) at Emirates Towers, AREA 2071. The new Centre aims to assist government entities in deploying future technologies across key sectors.

H.H. said Dubai continues to rapidly advance its adoption of new artificial intelligence and future technologies in step with the evolution of global technology innovation. This aligns with the vision and directives of His Highness Sheikh Mohammed bin Rashid Al Maktoum, Vice President, Prime Minister and Ruler of Dubai, to position the emirate as a global leader in preparing for emerging opportunities and challenges, as well as shaping the future.

“Dubai’s government will be the best in the world in deploying artificial intelligence (AI) within its various entities. This new Centre is the first step in achieving this goal and developing future services to keep pace with rapid technological advancements.”
H.H. encouraged employees across all Dubai’s government entities to apply generative AI tools to enhance productivity and optimise government services.

Sheikh Hamdan added, “We aim to see practical applications of generative AI technologies in our government sector. Technological development is moving very rapidly, and in Dubai we are determined to be just as fast in testing and harnessing it for the benefit of society. We want new AI-powered government tools to have a clear impact and tangible results.”

The launch event was attended by H.H. Sheikh Ahmed bin Mohammed bin Rashid Al Maktoum, Second Deputy Ruler of Dubai and Chairman of the Dubai Media Council.

The Dubai Centre for AI aims to train 1,000 government employees from over 30 government entities on the uses of generative artificial intelligence. It also aims to launch dozens of pilot projects and improve government services, as well as increase productivity of government employees and support more than 20 local and global advanced technology startups.

“We are confident that developing AI applications will contribute significantly to actualising Dubai’s vision for the future. The technological leaps we see today will only be the beginning of our journey towards an entirely new and different future, with transformative changes in health, education, economy, media and government sectors,” Sheikh Hamdan further said.

The Dubai Future Foundation, Dubai Electricity and Water Authority, Dubai Media Council and Dubai Digital Authority will oversee the implementation of the Dubai Centre for AI’s goals and outcomes in cooperation with relevant authorities, with a focus on developing legislation related to AI applications, attracting top global technological solutions and developing national talent.

The launch of the initiative forms part of implementing His Highness Sheikh Mohammed bin Rashid Al Maktoum’s directives to apply the latest AI technologies in varied sectors. The establishment of the Centre comes at a time when the generative AI sector is expected to expand from US$10 billion in 2022 to US$110.8 billion by 2030, at a compound annual growth rate of 34.3 percent.

Generative AI will account for 10 percent of all data produced by 2025. Meanwhile, in the healthcare space, more than 30 percent of new drugs and materials are also expected to be systematically discovered via generative AI techniques within the next two years.

Three pillars

To achieve its three main pillars, the Dubai Centre for AI will develop legislation on modern technology and study the ethical and social impact of generative AI applications and their alignment with societal and human values in Dubai and the world.

Generative AI in government

The Dubai Centre for AI will enhance the performance of the government sector in various ways. For instance, it will use AI to conduct simulations that study the changes and impacts of new policies and legislation, predict results of different scenarios, evaluate the effectiveness of programmes, and support complex decision-making.

The Centre will bolster the development of government services by predicting user needs and preferences. It will establish communication channels to streamline public services and employ data analysis tools to identify trends and insights that can help government entities in making informed decisions. Generative AI will also be harnessed to ensure the delivery of superior government services tailored to the needs of Dubai residents.

Platform for cooperation and enhancing Dubai’s leadership

The Dubai Centre for AI serves as a collaborative platform for the government, private and academic sectors to develop AI applications and introduce innovative services and products, incorporating the most advanced technologies.

The Centre’s initiatives will reinforce Dubai’s status as a regional leader in AI research, development and innovation by fostering cooperation with major international technology companies and leading academic institutions.

Other key attendees at the launch event include Mohammad bin Abdullah Al Gergawi, Minister of Cabinet Affairs and Vice Chairman of the Board of Trustees and Managing Director of DFF; Omar bin Sultan Al Olama, Minister of State for Artificial Intelligence, Digital Economy, and Remote Work Applications; Abdullah Mohammed Al Basti, Secretary-General of Dubai Executive Council; Saeed Mohammed Al Tayer, Managing Director and CEO of the Dubai Electricity and Water Authority; Hamad Obaid Al Mansoori, Director-General of the Dubai Digital Authority; and Khalfan Juma Belhoul, CEO of DFF.

WAM

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *